عرب جاد

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي

سنتشرف بتسجيلك

[b]عند التسجيل وتفعيل الاشتراك معنا سوف تحصل على هدية
عبارة عن كتاب تعلمي تمنه 100 دولار
[/b]


شكرا

ادارة منتديات عرب جاد
عرب جاد

عيد سعيد وكل عام و انتم بخير


    نصائح على أبواب شهر رمضان

    شاطر
    avatar
    halimaa
    عضو نشيط
    عضو نشيط

    عدد المساهمات : 71
    معدل الاحتراف : 20
    تاريخ التسجيل : 22/07/2010

    نصائح على أبواب شهر رمضان

    مُساهمة من طرف halimaa في السبت يوليو 31, 2010 4:28 am

    بسم الله الرحمان الرحيم



    الحمد لله الذي كان بعباده خبيرا بصيرا و تبارك الذي جعل في السماء بروجا الحمد أولا و أخيرا الحمد لله على نعمة شهر رمضان ففيه تسلسل الشياطين و تفتح أبواب الجنان و الصلاة و السلام على خير من صلى و صام و حج و اعتمر رسول الله صلى الله عليه و سلم

    أما بعد

    فشهر رمضان شهر الصيام و القيام و قراءة القرآن و محاربة الشهوات و هو أيضا شهر الدعاء و جاء بعد آيات الصيام مباشرة قوله تعالى ( وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ ۖ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ ۖ فَلْيَسْتَجِيبُوا لِي وَلْيُؤْمِنُوا بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ (186))
    و هذا الشهر شهر المغفرة و قد رغم أنف عبد لم يغفر له كما في الحديث:
    حديث رقم: 661
    الأدب المفرد > باب : من ذكر عنده النبي صلى الله عليه وسلم فلم يصل عليه > باب : من ذكر عنده النبي صلى الله عليه وسلم فلم يصل عليه
    حدثنا محمد بن عبد الله قال : حدثنا ابن أبي حازم عن كثير ، يرويه عن الوليد بن رباح ، عن أبي هريرة : ( أن النبي صلى الله عليه وسلم رقى المنبر فقال : آمين ، آمين ، آمين قيل له : يا رسول الله ، ما كنت تصنع هذا ؟ فقال : قال لي جبريل : رغم أنف عبد أدرك أبويه أو أحدهما لم يدخله الجنة ، قلت : آمين ، ثم قال : رغم أنف عبد دخل عليه رمضان لم يغفر له ، فقلت : آمين ، ثم قال : رغم أنف امرئ ذكرت عنده فلم يصل عليك ، فقلت : آمين .).
    و هذه 10 نصائح أسال الله أي ينفعنا بها :
    1+التوبة:



    التوبة هنا توبة للمتدينين وغير المتدينين توبة تجلس خلالها منفردا مع نفسك تضع النقاط على الحروف مصلحا ما كان فيك من نقص و داعما لما كان منك من ايجابيات . هذه التوبة هي رجوع الى الله و ندم على ما سبق و خوف من الله و طمع في رحمة الله وعفوه و غفرانه قال تعالى (أُولَٰئِكَ الَّذِينَ يَدْعُونَ يَبْتَغُونَ إِلَىٰ رَبِّهِمُ الْوَسِيلَةَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ وَيَرْجُونَ رَحْمَتَهُ وَيَخَافُونَ عَذَابَهُ ۚ إِنَّ عَذَابَ رَبِّكَ كَانَ مَحْذُورًا )57)) جلس سفيان الثوري أحد كبار التابعين أتدرون لماذا جلس ؟ لمشاهدة المسلسلات لا لتحضير الطعام بتكلف لا قال:جلست يوما أعد ذنوبي...فعن عقبة بن عامر قال : لقيت رسول الله صلى الله عليه و سلم فابتدأته فأخذت بيده فقلت : يا رسول الله ما نجاة المؤمن ؟ قال : يا عقبة احرس لسانك و ليسعك بيتك و ابك على خطيئتك. و التوبة التي نريدها توبة خالصة صادقة يصبح المرء بعدها متقيدا في قيامه و قعوده في حركاته و سكناته بقال الله قال رسوله يقول الشاعر :
    العلم قال الله قال رسوله قال الصحابة هم أولوا العرفان
    و لا نريد توبة مثل توبة معشوق ليلى حيث يقول :

    ذكرتك والحجيج لهم ضجيج بمكة والقلوب لها وجيب
    فقلت ونحن في بلد حرام به لله أخلصت القلوب
    أتوب اليك يارحمن مما عملت فقد تظاهرت الذنوب
    فأما من هوى ليلي وتركي زيارتها فاني لا أتوب
    و لا نريد أيضا توبة الفور في (أتوب من شرب الخمر و السيجارة فقط في رمضان ثم أعود) هذه ليست توبة و لكن خداع قال تعالى (إن المنافقين يخادعون الله وهو خادعهم وإذا قاموا إلى الصلاة قاموا كسالى يراؤون الناس ولا يذكرون الله إلا قليلا )النساء (آية:142)
    2+الاستقامة و التباث :



    الاستقامة درجة رفيعة و مطمح و غاية كل مسلم يقول تعالى في كتابه مخاطبا رسوله صلى الله عليه و سلم (فلذلك فادع واستقم كما أمرت ولا تتبع أهواءهم وقل آمنت بما انزل الله من كتاب وأمرت لأعدل بينكم الله ربنا وربكم لنا أعمالنا ولكم أعمالكم لا حجه بيننا وبينكم الله يجمع بيننا واليه المصير) الشورى (آية:15) وَقَوْله عَزَّ وَجَلَّ " وَاسْتَقِمْ كَمَا أُمِرْت " أَيْ وَاسْتَقِمْ أَنْتَ وَمَنْ اِتَّبَعَك عَلَى عِبَادَة اللَّه تَعَالَى كَمَا أَمَرَكُمْ اللَّه عَزَّ وَجَلَّ (شرح ابن كثير)
    فالمحافظة على الفرائض رأس مال المؤمن ، ومن ضيع رأس ماله بارت تجارته ، قال محمد بن منازل(1) لم يضيع أحد فريضة إلا ابتلاه الله تعالى بتضييع السنن ، ولم يبل أحد بتضييع السنن إلا أوشك أن يبتلى بالبدع. وعن عبد الله بن عمرو بن العاص رضي الله عنهما قال: ثلاث صاحبهن جواد مقتصد: فرائض الله يقيمها ويتقي السوء ويُقِلّ الغفلة ، وثلاث لاتحقرن خيرا تبتغيه ولا شرا تتقيه ولا يكبرن عليك ذنب أن تستغفره وإياك واللعب فإنك لن تصيب به دنيا ولن تدرك به آخرة ولن ترضي به المليك وإنما خلقت النار لسخطه وإني أحذرك سخط الله عز و جل.
    و للاستقامة ثمرات لا يضيعها من الناس إلى شقي مقصر في حقه فعن عطاء عن أبي هرير : ( قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : إن الله عز و جل قال : من عادى لي وليا فقد بارزني بالحرب ، و ما تقرب إلي عبدي بشيء أحب إلي مما افترضت عليه ، و ما زال يتقرب إلى بالنوافل حتى أحبه ، فإذا أحببته كنت سمعه الذي يسمع به ، و بصره الذي يبصر به ، و يده التي يبطش بها ، و رجله التي يمشي عليها ، و لئن سألني عبدي أعطيته ، و لئن استعاذ ني لأعيذنه . و ذكر باقي الحديث . قد أخرجته في كتاب الأسماء و الصفات مع تأويله . رواه البخاري في الصحيح عن محمد بن عثمان بن كرامة.).
    3+مجاهدة النفس :



    النفس 3 أقسام وقد وردت في القران:
    يوسف (آية:53): وما ابرىء نفسي ان النفس لأماره بالسوء إلا ما رحم ربي إن ربي غفور رحيم
    القيامة (آية:2): ولا اقسم بالنفس اللوامة
    الفجر (آية:27): يا أيتها النفس المطمئنة
    فأنا لنا بنفس مطمئنة ؟ (وَهِيَ السَّاكِنَة الثَّابِتَة الدَّائِرَة مَعَ الْحَقّ )(شرح ابن كثير) و الحق هو كل ما لم يكن عبثا و له هدف فمن سار على الحق فاز و ضفر و من زاغ فاللهم اهده
    4+الصحبة :



    عن بريد عن أبي بردة عن أبي موسى : ( عن النبي صلى الله عليه و سلم قال : إنما مثل جليس الصالح و جليس السوء كحامل المسك و نافخ الكير حامل المسك إما أن يحذيك و إما أن تبتاع منه و إما أن تجد منه ريحاً طيبة و نافخ الكير إما أن يحرق ثيابك و إما أن تجد منه ريحاً خبيثة .
    رواه البخاري و مسلم في الصحيح عن أبي كريب عن أبي أسامة .).
    اختر قرينك و اصطفيه تفاخرا إن القرين إلى المقارن ينسب
    ودع الكذوب فلا يكن لك إن الكذوب يشين حرا يصحب
    وزن الكلام إذا نطقت و لا تكن ثرثارة فى كل ناد تخطب
    وارع الامانه و الخيانة فاجتنب ولا تظلوا يطب لك مكسب
    واحذر مصاحبة اللئيم فانه يعدى كما يعدى الصحيح الأجرب
    واحذر من المظلوم سهما صائبا واعلم بان دعاءه لا يحجب

    5+الدعاء :


    لا تسألن بني آدم حاجة وسل الذي أبوابه لا تحجب
    الله يغضب ان تركت سؤاله وبني آدم حين يسأل يغضب
    فيا من غلقت الأبواب في وجهه و ذاق صدره و لا يكاد ينطلق لسانه أليك الدواء الشافي بعد الارتباط بالشافي بالله عليك (ي) أيها القارئ هل يستوي من يسأل الشفاء من ميت تث التراب متمسحا بقبره مع من قام في الثلث الأخير من الليل فأصبغ الوضوء على كرهه للماء البارد ثم وقف بين يدي الله الله الله ذي الجلال و الإكرام و أخد يصلي و يدعو عند السجود لا والذي نفوس الخلائق بيده لا يستويان هذا مشرك و الآخر موحد هذا استخدم أقوى سلاح و الأخر خر من السماء إلى الأرض مذموما مدحورا.فمن أصابه هم أو كرب فليتصل برب السماوات و الأرض و ليضع رأسه ساجدا لله داعيا منيبا.


    الحمد لله الذي هدانا لهذا و وفقنا للتعرف علي هذه الدرر اللوامع من الآيات و الأحاديث و لنتيقن أن عزتنا و قوتنا و مجدنا في الارتباط بالإسلام و صلى الله و سلم على محمد عبد الله و رسوله و السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته.

    بسم الله الرحمان الرحيم



    الحمد لله الذي رفع السماوات و الأرض بغير عمد نراها و ألقى في الأرض رواسي و أجرى بها أنهارا و أخرج منها نباتا و الجبال أرساها و السماء زينها نجوما و جعل النجوم دليل المسافرين وتبارك الذي بيده ملكوت كل شيء و إليه ترجع الأمور سبحانك اللهم و بحمدك أشهد أن لا اله إلا أنت أستغفرك و أتوب إليك و سبحانك اللهم لا علم لنا إلا ما علمتنا انك أنت العليم الحكيم و سبحانك اللهم لا فهم لنا إلا ما فهمتنا انك أنت الجواد الكريم ف اللهم علمنا من القرآن ما جهلنا و ذكرنا منه ما نسينا و ارزقنا تلاوته و تدبره آناء الليل و أطراف النهار و صلى الله و سلم على محمد صلى الله عليه و سلم خاتم الأنبياء و إمام المرسلين و سيد ولد آدم.



    أما بعد



    فأوصيكم و نفسي بتقوى الله فقد أمرنا الله 54 مرة بقوله تعلى (اتقوا الله) و أعظم مقياس للتقوى أن تراجع حالك عندما تخلو بنفسك هل تتذكر رقابة الله ؟ هل تخاف من الجليل؟ هل تعمل حينها بالتنزيل؟ هل ترضى في الدنيا بالقليل ؟ هل تصلي و تخشع و تبكي استعدادا ليوم الرحيل يوم لا ينفع مال و لا بنون الا من أتى الله بقلب سليم نقي كان في الدنيا إذا ذكر اسم الله و جل قلبه . و في ما يلي تتمة لموضوع (نصائح على أبواب شهر رمضان).

    5+قيام الليل:

    قيام الليل للصلاة سنة حافظ عليها رسول الله صلى الله عليه و سلم و هذه الصلاة هي راحة المؤمنين و قرة عيونهم و ساعة اتصالهم بخالقهم و هو أيضا دأب الصالحين و عمل عباد الرحمان َقَالَ تَعَالَى " وَاَلَّذِينَ يَبِيتُونَ لِرَبِّهِمْ سُجَّدًا وَقِيَامًا " أَيْ فِي طَاعَته وَعِبَادَته كَمَا قَالَ تَعَالَى " كَانُوا قَلِيلًا مِنْ اللَّيْل مَا يَهْجَعُونَ وَبِالْأَسْحَارِ هُمْ يَسْتَغْفِرُونَ " وَقَوْله " تَتَجَافَى جُنُوبهمْ عَنْ الْمَضَاجِع " الْآيَة . وَقَالَ تَعَالَى " أَمَّنْ هُوَ قَانِت آنَاء اللَّيْل سَاجِدًا وَقَائِمًا يَحْذَر الْآخِرَة وَيَرْجُو رَحْمَة رَبّه " الْآيَة .

    و خير من قام رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول ابن رواحه رضي الله عنه و هم أمام الرسول صلى الله عليه و سلم:

    و فينا رسول الله يتلو كتابه إذا انشق معروف من الفجر ساطع

    يبيت يجافي جنبه عن فراشه إذا استثقلت ب المشركين المضاجع

    أرنا الهدى بعد العمى فقلوبنا به موقنات أن ما قال واقع

    و قد ذكر أبو حامد الغزالي أسباباً ظاهرة وأخرى باطنه ميسرة لقيام الليل:

    فأما الأسباب الظاهرة فأربع أمور:

    الأول: ألا يكثر الأكل فيكثر الشرب، فيغلبه النوم، ويثقل عليه القيام.

    الثاني: ألا يتعب نفسه بالنهار بما لا فائدة فيه.

    الثالث: ألا يترك القيلولة بالنهار فإنها تعين على القيام.

    الرابع: ألا يرتكب الأوزار بالنهار فيحرم القيام بالليل.



    وأما الأسباب الباطنية فأربعة أمور:

    الأول: سلامة القلب عن الحقد على المسلمين، وعن البدع وعن فضول الدنيا.

    الثاني: خوف غالب يلزم القلب مع قصر الأمل.

    الثالث: أن يعرف فضل قيام الليل.

    الرابع: وهو أشرف البواعث: الحب لله، وقوة الإيمان بأنه في قيامه لا يتكلم بحرف إلا وهو مناج ربه.

    و عن قيام رمضان فقد وجدت هذا المقطع مطبوخا و مختصرا:



    قيام رمضان هو صلاة التراويح التي يؤديها المسلمون في رمضان، وهو من أعظم العبادات التي يتقرب بها العبد إلى ربه في هذا الشهر.قال الحافظ ابن رجب: ( واعلم أن المؤمن يجتمع له في شهر رمضان جهادان لنفسه: جهاد بالنهار على الصيام، وجهاد بالليل على القيام، فمن جمع بين هذين الجهادين وُفِّي أجره بغير حساب ).

    وقال الشيخ ابن عثيمين: ( وصلاة الليل في رمضان لها فضيلة ومزية على غيرها، لقول النبي : { من قام رمضان إيماناً واحتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه } [متفق عليه] وقيام رمضان شامل للصلاة في أول الليل وآخره، وعلى هذا فالتراويح من قيام رمضان، فينبغي الحرص عليها والاعتناء بها، واحتساب الأجر والثواب من الله عليها، وما هي إلا ليالٍ معدودة ينتهزها المؤمن العاقل قبل فواتها ).



    وتشرع صلاة التراويح جماعة في المساجد، وكان النبي أول من سنّ الجماعة في صلاة التراويح في المسجد، ثم تركها خشية أن تُفرض على أمته، فلما لحق رسول الله بجوار ربه، واستقرت الشريعة؛ زالت الخشية، وبقيت مشروعية صلاتها جماعة قائمة.

    وعلى المسلمين الاهتمام بهذه الصلاة وأداؤها كاملة، والصبر على ذلك لله عز وجل.

    قال الشيخ ابن عثيمين: ( ولا ينبغي للرجل أن يتخلف عن صلاة التراويح لينال ثوابها وأجرها، ولا ينصرف حتى ينتهي الإمام منها ومن الوتر ليحصل له أجر قيام الليل كله ).

    ويجوز للنساء حضور التراويح في المساجد إذا أمنت الفتنة منهن وبهن. ولكن يجب أن تأتي متسترة متحجبة، غير متبرجة ولا متطيبة، ولا رافعة صوتاً ولا مبدية زينة.

    والسنة للنساء أن يتأخرن عن الرجال ويبعدن عنهم، ويبدأن بالصف المؤخر فالمؤخر عكس الرجال، وينصرفن من المسجد فور تسليم الإمام ولا يتأخرن إلا لعذر، لحديث أم سلمه رضي الله عنها قالت: { كان النبي إذا سلّم قام النساء حين يقضي تسليمه، وهو يمكث في مقامه يسيراً قبل أن يقوم. قالت: نرى - والله أعلم - أن ذلك كان لكي ينصرف النساء قبل أن يدركهن الرجال } [رواه البخاري].



    7+الرباط :



    الرباط مجاهدة النفس على فعل الخيرات و الصبر على أدى الناس يا أيها المتدين سوف تتهم بالتشدد و الإرهاب ... ولكن كن صخرة و ادفع بالتي هي أحسن فان أوديت فقد أودي من تقتدي به و ان عيرك أحد فقد اتهم رسولك صلى الله عليه و سلم بالسحر و الكذب... و صبر و الله يقول : الم (1) أَحَسِبَ النَّاسُ أَنْ يُتْرَكُوا أَنْ يَقُولُوا آمَنَّا وَهُمْ لَا يُفْتَنُونَ (2) وَلَقَدْ فَتَنَّا الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ ۖ فَلَيَعْلَمَنَّ اللَّهُ الَّذِينَ صَدَقُوا وَلَيَعْلَمَنَّ الْكَاذِبِينَ (3) أَمْ حَسِبَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ السَّيِّئَاتِ أَنْ يَسْبِقُونَا ۚ سَاءَ مَا يَحْكُمُونَ (4)

    مَنْ كَانَ يَرْجُو لِقَاءَ اللَّهِ فَإِنَّ أَجَلَ اللَّهِ لَآتٍ ۚ وَهُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ (5) وَمَنْ جَاهَدَ فَإِنَّمَا يُجَاهِدُ لِنَفْسِهِ ۚ إِنَّ اللَّهَ لَغَنِيٌّ عَنِ الْعَالَمِينَ (6)

    و عن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : (ألا أخبركم بما يمحو الله به الخطايا ويرفع به الدرجات إسباغ الوضوء على المكاره وكثرة الخطا إلى المساجد وانتظار الصلاة بعد الصلاة فذلكم الرباط فذلكم الرباط فذلكم الرباط). و الرباط أعلى درجات الإحسان قال تعالى : (يا أيها الذين امنوا اصبروا و صابروا ورابطوا واتقوا الله لعلكم تفلحون )

    فاللهم اهد أهل الرباط للرباط.



    8+ذكر الله :



    شهر رمضان شهر القرآن كان علمان السلف إذا دخل رمضان تركوا كل العلوم و تفرغوا لقراءة القرآن فالقرآن كلام الله لا يقدم عليه أي كلام آخر مهما بلغت درجته و نفعه و شهرة صاحبه و من اختار المقاهي و المسلسلات و أفلام (هوليود) الناشرة للرذيلة و مباريات الكرة و الألعاب الأولمبية و غير هذه كثير على المسجد و حلقات القرآن فقد تخلا عن الرحمة الالاهية و الملائكة و مغفرة الله و ما كان الله ليباهي به ملائكته.

    و ارتبط الأمر بذكر الله في القرآن بسبع و هي كالتالي مع أدلتها:

    1-الإكثار منه :الأحزاب (آية:41): يا أيها الذين امنوا اذكروا الله ذكرا كثيرا.البقرة (آية:200): فإذا قضيتم مناسككم فاذكروا الله كذكركم آباءكم أو اشد ذكرا فمن الناس من يقول ربنا آتنا في الدنيا وما له في الآخرة من خلاق.

    2-الصلاة :النساء (آية:103): فإذا قضيتم الصلاة فاذكروا الله قياما وقعودا وعلى جنوبكم فإذا اطمأننتم فأقيموا الصلاة إن الصلاة كانت على المؤمنين كتابا موقوتا

    3-المشعر الحرام:البقرة (آية:198): ليس عليكم جناح أن تبتغوا فضلا من ربكم فإذا أفضتم من عرفات فاذكروا الله عند المشعر الحرام واذكروه كما هداكم وان كنتم من قبله لمن الضالين.

    4-عند التوبة:آل عمران (آية:135): والذين إذا فعلوا فاحشه أو ظلموا أنفسهم ذكروا الله فاستغفروا لذنوبهم ومن يغفر الذنوب إلا الله ولم يصروا على ما فعلوا وهم يعلمون.

    5-عند الجهاد :الأنفال (آية:45): يا أيها الذين امنوا إذا لقيتم فئة فاثبتوا واذكروا الله كثيرا لعلكم تفلحون .

    6-عند التعرض للظلم :الشعراء (آية:227): إلا الذين امنوا وعملوا الصالحات وذكروا الله كثيرا وانتصروا من بعد ما ظلموا وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون

    7-عند ابتغاء الفضل:الجمعة (آية:10): فإذا قضيت الصلاة فانتشروا في الأرض وابتغوا من فضل الله واذكروا الله كثيرا لعلكم تفلحون.



    و جزاء الذاكرين و الذاكرات مغفرة و أجر عظيم قال تعالى إن المسلمين والمسلمات والمؤمنين والمؤمنات والقانتين والقانتات والصادقين والصادقات والصابرين والصابرات والخاشعين والخاشعات والمتصدقين والمتصدقات والصائمين والصائمات والحافظين فروجهم والحافظات والذاكرين الله كثيرا والذاكرات اعد الله لهم مغفرة وأجرا عظيما.) الأحزاب (آية:35).

    فيا من شغل لسانه بتكرار أغنيات الكاسيات العاريات و المنحرفين عن المنهج هلا أعدت في بالك قوله تعالى:ق (آية:18): ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد . فاشغل لسانك بالحمد و التسبيح و التكبير و بدل ما في جوالك من أغاني إلى قراءات قرآن هذا إن أردت أن يبدل الله سيئاتك حسنات.



    9+الحب :



    أعظم حب و أجله حب الله و رسوله أما حب girl friend فهذا حب مزيف منبني على رغبة محضة في الشهوة الجسدية وهذا المرض الفكري هذه البكتيريا التي صدرها لنا الغرب و دعمها حكام العرب بالمهرجانات التي لا تكاد تخلو مدينة من مهرجان موسيقى إن لم يكن اثنين فابعد الشباب عن المساجد فنقص حب الله لأن المساجد بيوت الله و كذلك اتخذوا مشاهير الغناء قدوة و نسو القدوة الخيرة فنقص حب لرسول الله إلى وشك الانعدام و الجهل بشخصيته صلى الله عليه و سلم.



    10+لنتجنب ما يلي :



    *التكلف في تحضير الطعام في المقابل لنعد إلى إفطار الناس

    *كثرة النوم في المقابل لنكن عناصر فاعلة داخل المجتمع

    *كثرة الكلام بالغيبة و النميمة و التفهات في المقابل الدعوة إلى الله.

    هذا الموضوع سبق أن عرضته بمنتدى دار القرآن الحاج البشير و هو أول مقال أكتبه و الحمد لله الذي هدانا لهذا و وفقنا للتعرف علي هذه الدرر اللوامع من الآيات و الأحاديث و لنتيقن أن عزتنا و قوتنا و مجدنا في الارتباط بالإسلام و صلى الله و سلم على محمد عبد الله و رسوله و السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته.
    www.4shabab.com
    avatar
    hajar
    عضو نشيط
    عضو نشيط

    عدد المساهمات : 56
    معدل الاحتراف : 24
    تاريخ التسجيل : 26/04/2010

    رد: نصائح على أبواب شهر رمضان

    مُساهمة من طرف hajar في الثلاثاء أغسطس 24, 2010 8:17 am

    [b]موضوع متميز سلمت يداك

    lynda
    عضو جديد
    عضو جديد

    عدد المساهمات : 23
    معدل الاحتراف : 16
    تاريخ التسجيل : 28/06/2010

    رد: نصائح على أبواب شهر رمضان

    مُساهمة من طرف lynda في السبت أغسطس 28, 2010 5:51 am


      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد نوفمبر 18, 2018 9:04 pm